25/06/2024

اجيال الطائرات المقاتلة واثرها بسيادة الوطن

الفريق ق خ الركن: عماد ياسين الزهيري

26/04/2024
تكبير الخط
تصغير الخط



الفريق ق خ الركن: عماد ياسين الزهيري

١.بناء على طلب مجموعة من طلاب كلية القيادة وكلية الاركان والمهتمين بتطوير مواردت وقدرات الجيش العراقي من الوطنيين والشرفاء الذين يسعون للحفاظ على العراق وشعبه ووحدته من خلال جيش قوي وقادر على حماية حدوده الوطنية وسمائه وارضه ومياهه وثرواته ومجارات التنافس الكبيرفي دول المنطقة لبناء جيوش مهنية متطورة تحفظ مصالحها ومكانتها وكان طلبهم كتابة مقالة الكترونية حول اجيال الطائرات باسلوب مبسط مدعوم بمعلومات علمية واختصاصية واستجابة لهم ساكتب واحاول الاختصار وعدم التوسع بسبب كثرة وثراء المعلومات والمصادر مع اختلاف المدارس الفكرية لفن وعلم الحرب في تقييم مستويات هذه الاجيال 
٢.ساحاول مزج اراء بعض المدارس مع رؤيتي فيما يخص تأثير واثر موارد وقدرات القوة الجوية والدفاع الجوي في سيادة البلدان كجزء كن متطلبات الامن القومي وضرورة الاشارة الى تلك الحلقة التي تحرص الدول الديمقراطي على بنائها وتطويرها لتكون مصدر للتخطيط وتقديم الاستشارة للقادة المدنيون المنتخبين في تلك البلدان ولذلك على قادة البلدان المدنيون ان يحرصوا على وجود قادة عسكريون ومهنيون ووطنيون ضمن فريق عملهم خلال تسنمهم مناصبهم لضمان بناء تلك الموارد والقدرات الخاصة بالقوة الجوية والدفاع الجوي وعدم التعامل معها كانه ملف او مشروع عادي مع مراعاة ان مثل هكذا مشاريع هي من اهتمامات الدول بجميع حكوماتها المتعاقبة وليست برنامج حكومة واحدة فقط وهذا يعني التأكيد على مبادئ ( الاستمرارية والواقعية وتواجد القائد العام للقوات المسلحة والطبقة السياسية الاولى على رأس هذا المشروع اسوة بتجارب الدول الاخرى )
٣.يعتبر عصر هذا الجيل منذ عام ١٩٤٤ الى عام ١٩٥٤ الالماني شميت اول من صنع محركjet Engie بدل المحركات الدواره والمكبسية  وطائرته  Me262 عام ١٩٤٤ تعتبر انطلاقة الجيل الاول للطائرات المقاتلة لحقه البريطانيون بطائرة Closter Meteor عام ١٩٤٥ وامريكا بطائرة F80 عام ١٩٤٥ والسوڤيت Yk15  ,Yk17 عام ١٩٤٨ و MiG9 MiG15 عام ١٩٤٩ ويمتاز هذه العصر بادخال  عنصري السرعة وسرعة الاقلاع والمطاردة
٤.يعتبر الجيل الثاني هو نتاج صراع الحرب الباردة بين امريكا والغرب من جهة و السوفيت  وحلفائهم من جهة وبدأ عام ١٩٥٥ وانتهى بداية الستينيات وهو عصر الطائرات ذات الاجنحة المثلثة ودخول سبائك الالمنيوم في الهيكل والسرعات فوق الصوتية مع ظهور صواريخ جو - جو الحرارية بمديات قصيرة مع اعمال الكترونية في منصة الرادار والقيادة واشهر طائراته الفاتنوم مع F4 , الاميركية و MiG19, MiG21 كما دخلت الصين في هدا الجيل بطائرتها j9 والسويد  بطائرتها saab35 وعزز السوڤيت سلاحهم الجوي بطائرات Su9 , Su11
٣.الجيل الثالث ويبدأ بداية الستينيات وينتهي بنهاية السبعينيات حيث اثرت الخبرة المتراكمة من الحرب الفيتنامية والحرب الهندية الباكستانية ونكسة عام ١٩٦٧ على مجمعات تصنيع الطائرات المقاتلة مع كثرة الطلب على هذه الاسلحة فكان الاقلاع القصير والاقلاع العمودي والهبوط العمودي وتطوير مديات صواريج جو - جو حراريا ، راداريا مع الارتفاعات العالية خارج مدى الرادارات مما ساعد في انتاج  F5 ثم تم تعزيزها بالتوم كات بداية السبعينيات F14   ذات المحركين والاستخدامات المتعددة ثم F15 و Harrier البريطانية و Mirage111 ,MirageVمن قبل الفرنسيين وMiG23, Su15 ،  MiG25,من قبل السوفيت  امتاز هذا الجيل بالقدرة على الطيران بارتفاعات عالية جدا وفي الليل والنهار والاقلاع من حاملات الطائرات والطيران بظروف جوية مختلفة مع منظومات الكترونية ذكية ورادارات بمديات ابعد واصبح القتال الجوي مابعد مدى الرؤية 
٤.الجيل الرابع بدايته من عصر الثمانينات الى بداية التسعينيات وامتاز بتطور كبير للمحركات واستخدام محركات مزدوجة مع تقنية للرادارات بمصفوفات ( AESA)ومنظومات التشويش الالكتروني واجهز البحث والتتبع مع القدرة على الاختفاء من الرادارات بشكل جيد واشهرها طائرتها F16,F18 الامريكية و Su27,Su30 السوفيتية وMirage2000 الفرنسية ويمتاز هذا الجيل بطائرات متعددة المهمات وذات امكانية لحمل مختلف انواع الاعتدة والطيران بمختلف الاجواء وابتدأ عصره بتوجيه ضربة القرن من قبل اسرائيل على المفاعل النووي العراقي
٥.الجيل الخامس بدايته التسعينيات وابتدأ بالطائرة الاميركية الشبح F22 ثم لحقهم الروس متاخرين ١٥ عام بنسخة من طائرة Su35 Su57 والصينيون بمشروع سري يخص Lg19 ويمتاز هذا الجيل بسرعة فوق الصوتية ودقة عالية بتفيذ الضربات والقدرة على حمل صواريخ ذات رؤوس نووية مع ارتفاعات فضائية والطيران بكافة الظروف الجوية مع تعدد المهام ومنها الحرب الالكترونية 
٦.الجيل السادس وهو جيل  لازال تحت مرحلة السرية ومواصفاته ذات تكلفة مالية عالية مع القدرة على عمل المقاتلات بالفضاء بسبب الهياكل المركبة من مواد ضد الحريق ودمج التقدم التكنولوجي مع مواصفات الطائرة المقاتلة ودعمها بتجهيزات كالخوذة الذكية والمحركات المزدوجة والسيطرة على موجات الرادارات ومعالجة عشرات الاهداف في وقت  واحد واشهر الطائرات المعروضة الروسية MiG41 حيث يبلغ سرعتها 4,5ماخ
وهنالك صراع تكنولوجي كبير وخطير على هذا الجيل بين امريكا وروسيا والصين والاتحاد الاوربي والهند 
٧.هنالك مشاريع تعاون ضخمة لانتاج الطائرات رغبت بعرضها امامكم حتى نحفز الشرفاء في هذا الوطن على اهمية تبنى مثل هكذا سياسات لتصنيع حربي وطني بطريقة التعاون والاستثمار لنقل التكنولوجيا وتوطينها لاسلحة مهمة تحفظ العراق وكرامته وسيادته واهم هذا المشاريع (مشروع تصنيع طائرات السيوخوي بين روسيا والهند بطائرات الهال ومذلك مشروع تصنيع طائرات Lg17 الصيني الباكستاني ومشروع تصنيع طائرات جيل خامس بين المملكة السعودية واليابان ومشروع انتاج طائرة F35 بين تركيا وامريكا )
مما تقدم ارجو ان قدمت لكم ما يحفز الروح الوطنية لتسليح الجيش العراقي والخروج من الازمات النفسية والسياسية التي نعاني منها بسبب تداعيات حروب النظام السابق وصناعة رؤية وطنية  لصناع القرار ومتخذيه.

المزيد من مقالات الكاتب

الأكثر قراءة