24/02/2024

تطوير مدينة الصدر.. خطط حكومية واعدة لإنعاشها سكنيا وخدميا

تقارير

06:21 - 2023-05-21
تكبير الخط
تصغير الخط

آن نيوز- بغداد
يحظى مشروع تطوير مدينة الصدر شرقي العاصمة بغداد، أهمية بالغة لدى رئيس مجلس الوزراء محمد شياع السوداني، للارتقاء بواقعها الخدمي والسكني خلال الفترة المقبلة.

وتعتبر مدينة الصدر من أكثر الأماكن اكتظاظًا بالسكان في بغداد، حيث تقدر أعداد الذين يقطنونها بنحو 3 ملايين شخص، وهي نسبة كبيرة من إجمالي سكان العاصمة البالغ عددهم قرابة الـ 8 ملايين و750 ألف نسمة.
وعانت مدينة الصدر في العاصمة بغداد، الإهمال والتهميش والظلم طيلة 6 عقود من عمر تأسيسها وإنشائها مطلع ستينيات القرن الماضي.
وتعمل الحكومة الحاليَّة على تكريس الجهود من أجل إعادة إعمار مدينة الصدر وتأهيل الخدمات فيها، من خلال إطلاق مشروع تطويرها وإحالته على شركة رصينة.
وفي هذا الصدد، وعدّ رئيس الوزراء العراقي، محمد شياع السوداني، مدينة الصدر الجديدة، مشروعاً مهماً لتخفيف أزمة السكن عن المدينة الحالية، شرق بغداد.
وأصدر رئيس الوزراء محمد شياع السوداني، اليوم الأحد، توجيهات جديدة بشأن مشروع إنشاء مدينة الصدر شرقي العاصمة بغداد.
وقال المكتب الإعلامي لرئيس مجلس الوزراء في بيان تلقته (آن نيوز)، ان "رئيس مجلس الوزراء محمد شياع السوداني ترأس، صباح اليوم، الاجتماع الثالث الخاص بمشروع إنشاء مدينة الصدر الجديدة، بحضور وزير الإعمار والإسكان والبلديات العامة، وأمين بغداد، والأمين العام لمجلس الوزراء، وعدد من مستشاري رئيس مجلس الوزراء"، مبينا ان "الاجتماع شهد مناقشة التفاصيل الأساسية لمشروع مدينة الصدر الجديدة، والتداول بشأن عدد من جوانب ومفاصل المشروع، وأهمية استكمال جميع الخطوات اللازمة تمهيداً للشروع بالعمل".
واضاف ان "رئيس مجلس الوزراء تابع سير الإجراءات التي اتُّخذت خلال الاجتماع السابق، المتمثلة بوضع سور أمني حول منطقة مشروع مدينة الصدر الجديدة، وكذلك متابعة استملاك الأراضي الخاصة به"، لافتا الى انه "تقرر خلال الاجتماع التعاقد مع الاستشاري المعني بوضع التصاميم النهائية للمشروع خلال هذا الأسبوع، كما أقرّ الاجتماع السقوف الزمنية المحددة لمراحل العمل في المشروع وطريقة تمويله، فضلاً عن إقرار النموذج الذي سيكون عليه بناء المجمعات السكنية".
ووجه رئيس الوزراء "بضرورة الالتزام بالمدد الزمنية المحددة، وأن يكون التنفيذ وفق المراحل المخطط لها، وعلى الجهات المعنية الإسراع بإنجاز مهامها"، لافتا الى أنّ "مشروع إنشاء مدينة الصدر الجديدة، يأتي ضمن توجّه الحكومة في اتخاذ خطوات عملية لمعالجة أزمة السكن وفق ما نصّ عليه البرنامج الحكومي، وكان من ضمن المعالجات إنشاء مدن جديدة في العاصمة بغداد والمحافظات، وقد باشرت الحكومة بإجراءات عملية بهذا الخصوص".
وذكر ان "هذه المشاريع الستراتيجية ستوفر فرص عمل واسعة للشباب، وفي مختلف الاختصاصات والمهن"، موجها "بضرورة تجاوز الروتين، وتخطي العقبات بهدف الإسراع في تنفيذ المشروع".
ويعد تطوير مدينة الصدر مشروعاً سكنياً مهمّاً سيعمل على تخفيف أزمة السكن عن المدينة الحالية اذ سيُشيّد خارج رقعة أحيائها التي تعاني من ضغط الكثافة السكانية ومتطلبات الخدمات.
وفي السياق، يؤكد مصدر مسؤول، انه "سيتم إنشاء مشروع مدينة الصدر الجديدة على مساحة تقدر بـ 4 آلاف دونم".
وقال المصدر في حديث لـ(آن نيوز)، ان "مشروع مدينة الصدر الجديدة سينعش هذه المدينة من خلال حل أزمة السكن فيها".
وأشار الى ان "هناك خطط حكومية خدمية جارٍ تنفيذها على أرض الواقع في مدينة الصدر - العمل بمشروع مدينة الصدر الجديدة سيكون من منطقة المعامل وصولا إلى اطراف المدينة".انتهى46/م






أخبار ذات صلة

الأكثر قراءة